إنجازات كبرى بمشروعات جامعة مدينة السادات خلال فترة زمنية قصيرة

شهدت جامعة مدينة السادات الجديدة إنجازات كبري بمشروعاتها خلال فترة زمنية قصيرة بفضل جهد القائمين عليها وشركاء النجاح من جهاز مشروعات الخدمة الوطنية والمخابرات العامة وشركة الإنتاج الحربي للمشروعات

وتفقد اللواء مهندس هيثم علي زكي مساعد الوزير للمشروعات القوميه نيابة عن الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمى وبرافقة الدكتورة شادن معاويه رئيس جامعه مدينة السادات وأعضاء مجلس الجامعة بأفتتاح وتفقد 9 مشروعات كبري بجامعة مدينة السادات .

جاء ذلك بحضور اللواء ا.ح / طارق سعد زغلول مفوض جهاز مشروعات الخدمة الوطنية واللواء رامى عزيز مفوضا عن المخابرات العامه نيابة عن المهندس سيد فاروق البارود و اللواء ماجد سليمان السرتي رئس مجلس إدارة شركة الإنتاج الحربي للمشروعات و مهندسي مكتب النيل الهندسي الاستشاري المصمم والمشرف علي المشروع.

تأتى تلك الافتتاحات تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ووفقا لرؤية الدولة 2030 لتحقيق التنمية المستدامة وخطة تطوير الجامعات المصرية.

و قام اللواء مهندس هيثم علي زكي بأفتتاح فصول كلية السياحة ( أ ) تنفيذ مشروعات جهاز الخدمة الوطنية وأفتتاح أعمال البنية التحتية والشبكات كلية السياحة والفنادق بالجامعة تنفيذ شركة كير للمقاولات وأفتتاح المطبخ التعليمي لكلية السياحة والفنادق تنفيذ شركة الإنتاج الحربي للمشروعات وتفقد اعمال مشروع التدعيم والترميم لمبانى كلية الطب البيطرى تنفيذ شركة الإنتاج الحربي للمشروعات كما تفقد اعمال البنية التحتية والشبكات كلية الطب البيطرى تنفيذ جهاز مشروعات الخدمة الوطنية وتفقد اعمال مشروع البنية التحتية والشبكات كلية الحقوق تنفيذ شركة الإنتاج الحربي للمشروعات وتفقد اعمال البنية التحتية والشبكات كلية التجارة تنفيذ شركة كير للمقاولات والصيانة كما تفقد اعمال مبنى المعامل المركزية تنفيذ جهاز مشروعات الخدمة الوطنية .

ومن جانبه أكد اللواء مهندس هيثم على زكي مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمى للمشروعات أن ما نشاهده اليوم في جامعة السادات إنجاز كبير جدا بكل المقاييس ويأتي تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية وخطة وزارة التعليم العالي للتوسع في إنشاء الجامعات بمختلف المحافظات.

وأضاف اللواء هيثم أن المشروعات التي تم افتتاحها اليوم جاءت لكي نجني ثمار الاستثمارات التي تم ضخها في الجامعة حيث انه من المستهدف التوسع في إنشاء بعض الكليات مثل كلية الهندسة وكلية الطب البشري داخل الجامعة لاستيعاب اعداد جديدة من الطلاب خلال الفترة المقبلة.

وأوضح اللواء مهندس هيثم علي زكي أن الدولة حريصة كل الحرص علي رسم مستقبل أفضل لأبنائنا الطلاب وتوفير كل الدعم لهم وخلق البيئة التكنولوجية المناسبة التي تساعدهم علي الابداع والتفوق بما يعود بالنفع على الوطن.

ومن جانبها توجهت الدكتورة شادن معاوية رئيس جامعة مدينة السادات بالشكر الي الدولة والقيادة السياسية علي الدعم والمساندة كما تشكر قيادات الجامعة السابقة ومجهوداتهم حتي تخرج تلك المباني اليوم الي النور من اجل خدمة ابناؤنا الطلاب والمجتمع وتقديم مستوي تعليمي عالي الجودة.

وأضافت أن استكمال البنية التحتية للعديد من المشروعات داخل الجامعة اليوم ترجع اهميته انه اصبح بمقدورنا استخدام الطرق وباقي الخدمات مثل المياة والكهرباء في مباني الجامعة المختلفة لكي يستطيع الطلاب تأدية العام الدراسي بكل سهولة ويسر.

وأوضحت دكتورة شادن معاوية أن مساحة الجامعة تبلغ ٥٠٠ فدان وكانت المبان القديمة هي التي داخل الخدمة فقط وكنا نعمل علي ترميمها ولكن اليوم اصبح لدي الجامعة العديد من المبان الجديدة تم انجاز ٧٠% من الاعمال بها وقريبا سوف يتم افتتاحها بشكل نهائي لكي يكون بإمكاننا افتتاح كليات جديدة.

ومن جانبه قال اللواء ا.ح / طارق سعد زغلول مفوض جهاز مشروعات الخدمة الوطنية يعتبر جهاز مشروعات الخدمة الوطنية من الاجهزة الهامة بالدولة حيث يتكون من أكثر من سبعون شركة في مجالات مختلفة تخدم القوات المسلحة في المقام الاول حتى تخفف من على الدولة مطالب قواننا المسلحة وما يفيض والتوجه لدعم المجتمع المدنى وتخفف الضغط على الدولة في ظل الظروف التي تمر بها ومن هذه المساعدة التي تقوم بها المعاونة في إنشاء الجامعات الجديدة لان لدينا كوادر فنية وخبرات في مجال المقاولات ولدينا شركات مقاولات على مستوى عالى من الكفاءة ولديها قدرات تجعلها تنجز المشروعات المخطط لها والاستشاريين والمهندسين الاكفاء لمتابعة المشروعات.

كما قام اللواء رامى عزيز مفوضا عن المخابرات العامه وممثلا عن شركه كير للمقاولات والصيانه المنفذه لمشروع البنيه التحتييه والشبكات بكليه السياحه والفنادق بافتتاح اعمال المشروع لدخوله الخدمه للجامعه وتغطيه مرافق الكليه وتوسعاته المستقبليه بمسطح ٢١ فدان.

كما قام سيادته بتفقد اعمال البنيه التحتيه والشبكات لكليه التجاره بمسطح ٣٤ فدان وطالب بمزيد من العمل لسرعه انهاء المشروع ودخوله الخدمه للجامعه.

وقد ابدي مفوضا شركه الانتاج الحربي للمشروعات سعادتهما بالتعاون مع الجامعه حيث ان وزارة الانتاج للحربي هي اليد اليمنى للقوات المسلحة دائما وابداً وهي التي تقوم بتخفيف كامل الاعباء عن الدولة واجهزتها من خلال تعاونها الدائم والمستمر مع القطاع المدني.

واوضحا ان الانتاج الحربي ووحداته لا يدخرون جهداً في التعاون دائما وابداً مع جميع الوزارات ومنها وزارة التعليم العالي .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

أحدث الأخبار

1 من 5٬002

مراجعات

1 من 5٬002