السايس: التصالح علي مخالفات البناء يتم برسوم 57 جنيها.. والقبول أو الرفض خلال 15 يوما  


قال المستشار القانوني هيثم السايس المحامي بالنقض، أن القانون رقم 87 لسنة 2023 والخاص بالتصالح في مخالفات البناء، والذي صدرت لائحته التنفيذية برقم 1121 لسنة 2024، وهو يمنح كل المخالفين فرصة للتصالح مع الدولة في ضوء الاشتراطات المحددة في اللائحة التنفيذية ، وفقا لآخر تصوير جوي في 15 أكتوبر 2023، واعتماد الخرائط المسجلة في التصوير الجوي لهذا التاريخ، أي أن المخالفات بعد هذا التاريخ لن يتم التصالح معها.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “اللي بني مصر” مع الإعلانية مروة الحداد، علي راديو مصر، أن الدولة يسرت طرق التصالح علي المواطنين بـ3 طرق مختلفة، الأولي عن طريق المركز التكنولوجي بالحي التابع له، والثانية عن طريق بوابة الخدمات الحكومية التابعة لمجلس الوزراء، والطريقة التصالح عبر تطبيق “تصالح” علي الهاتف المحمول.

وتابع السايس، أن التيسير امتد ليس فقط لآلية التقديم علي التصالح بل شمل المستندات المطلوبة لإتمام التصالح ويمكن للمواطن أن يقدم علي طلب التصالح بمجرد بطاقة الرقم القومي، بالإضافة لصورة للمبني الذي تقع به الوحدة المخالفة وباستخدام كروكي مبسط للمبني، ويسدد رسوم بسيطة قيمتها 57 جنيه فقط وتقوم لجنة بالنزول لموقع المخالفة وفحصها والرد خلال 15 يوم فقط بإمكانية التصالح أو بالرفض.

وأوضح، أن وزارة التنمية المحلية كذلك منحت ميزة نسبية للمتصالحين في مخالفات البناء، فمنحت إمكانية خصم 25% من قيمة المخالفة لم يسدد قيمتها كاملة فورا، مع منح إمكانية السداد بالتقسيط، وبالنسبة للمواطنين الذين يواجهون عقوبات قانونية بسبب قضايا سابقة مرتبطة بمخالفة البناء في حالة إتمام التصالح يمكنهم الحصول علي صورة من القرار والتقدم بها للمحكمة لطلب الإعفاء من العقوبة لكونها انتهت بالتصالح مع الدولة لذا فيمكن إعفاء المواطن من أي أحكام قضائية متعلقة بمخالفة قوانين البناء بسبب إنقضاء الدعوي القانونية بالتصالح.
 
 
[١٩/‏٥, ٢:١٠ م] Nashwa Hemeda: عاصم فاضل: مشروع “رأس الحكمة” يدعم المنافسة بالسوق المصري ويساعد علي رفع جودة المنتجات العقارية المختلفة

 
قال المهندس عاصم فاضل رئيس شركة “NGD” للتطوير العقاري، أن مدينة العلمين الجديدة تعد فريدة من نوعها، لأنها ستكون مدينة مليونية علي ساحل البحر المتوسط بشاطئ مميز “من المستهدف أن يصل عدد سكان المدينة إلي 3 ملايين نسمة مع اكتمالها”، مشيرا إلي أن المدينة ستعمل طيلة العام وليست مجرد منطقة مصيفية تعمل لعدة شهور في السنة.

وأوضح خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “اللي بني مصر” مع الإعلامية مروة الحداد، علي راديو مصر، أن مدينة العلمين الجديدة ستكون مدينة شاملة بها جامعات ومدارس ومناطق ثقافية وخدمات متكاملة، لذا يجب علي كل المطورين أن يكون لهم دور في استكمال تنمية هذه المدينة التي قامت الدولة بوضع بذورها بالفعل وقريبا يتم جني ثمار التنمية لهذا الجزء العزيز من الوطن.

وأشار، إلي أن آخر مشروعاتنا بمدينة العلمين الجديدة هو مشروع “إلما”، وهو أول كمبوند بسور خاص بالمدينة، مكون من عمارات سكنية تصل ارتفاعاتها لــ9 أدوار، وليست مجرد شاليهات للإقامة المؤقتة الموسمية، بل المشروع سكني بالدرجة الأولي ، ومتوفر به كافة الخدمات “تجارية وطبية” ومجموعة من الشقق الفندقية وفندق جاري التعاقد عليه حاليا، ونسعي من خلال المشروع لتلبية احتياجات الطلاب بالجامعات التي بدأت العمل بالفعل في العلمين الجديدة.

وأكد فاضل، أن مشروع “رأس الحكمة” ليس فقط مجرد خطوة للاستثمار، علي العكس سيتم الاستفادة منه بعد صور، بداية بالاستفادة المادية للدولة بالاستثمار والحصول علي عوائد سنوية متكررة ومبالغ مالية كبيرة تسهد في حل أزمة النقد الأجنبي، وصولا للاستفادة بجذب أعداد كبيرة من السائحين، وبخلاف الاستفادة من خلق نوع جديد من المنافسة بين المطورين المصريين والعالميين الذين نتوقع تواجدهم بالمشروع، وكل منهم سيبذل أقصي طاقته لتقديم أفضل منتج ممكن للعملاء، وتوفير منتجات مختلفة.

وتابع، أن المشروع يجذب فئات من السياح لمصر نظرا لخبرة الجانب الإماراتي بالسياحة وقيام جزء كبير من اقتصادها علي السياحة، مضيفا أن الربع الأول من العام الجاري 2024 شهد أعلي معدلات للقطاع العقاري علي مستوي المبيعات والمشروعات الجديدة التي أعلن عنها رغم أن الموسم عادة يشهد مبيعات أقل نظرا لشهر رمضان وبعض الهدوء المعتدا في بداية كل عام، علي العكس شهدنا إقبال كبير علي العقارات ومبيعات متميزة لأغلب المطورين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

أحدث الأخبار

1 من 5٬149

مراجعات

1 من 5٬149