https://pinup-play.in/https://1-win-online.com/slot 1winpin up azerbaycanpinup

القومي للحوكمة يستعرض مبادرة “كن سفيرًا” في القمة العالمية للحكومات

الدكتورة شريفة شريف

شاركت اليوم الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة في جلسة بعنوان “مصر .. العالم الذي نريده”، وذلك ضمن أعمال القمة العالمية للحكومات 2023 المنعقدة بدبي تحت شعار “استشراف مستقبل الحكومات” خلال الفترة من 13-15 فبراير الجاري.
وخلال كلمتها، استعرضت الدكتورة شريفة شريف مبادرة “كن سفيرًا” للتنمية المستدامة التي أطلقتها وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية ونفذها المعهد في 2020، بهدف بناء وتنمية القدرات في مجال التنمية المستدامة من خلال برنامج تدريبي مكثف يستمر لمدة 4 أشهر، مشيرة إلى أن تحقيق التنمية المستدامة يتطلب من خلال بناء القدرات؛ سلسلة من الدورات الأساسية والفنية، بالإضافة إلى تدريب المدربين TOT والتي تركز على تطور الفكر البيئي الحديث ومفهوم التنمية المستدامة العادلة والشاملة، فضلا عن التعريف بأهمية الالتزام بأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة ومفاهيم الاقتصاد الأخضر والمدن الذكية والاقتصاد الدائري.
وأشارت شريف إلى المميزات الرئيسية لمبادرة “كن سفيرًا“، مشيرة إلى الشراكة مع 24 جامعة عامة وخاصة ومنظمات غير حكومية، وأنها تأتي في إطار ريادة الأعمال الخضراء والابتكار من خلال مختبر الابتكار المستدام، كما تراعي التنوع الجغرافي والنوع الاجتماعي، ومعتمدة دوليًا من قبل منصة مبادرات تسريع تحقيق أهداف التنمية المستدامة التابعة لإدارة الشئون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة، موضحة أنه تخرج من المبادرة نحو 2350 سفيرًا للتنمية المستدامة حتى الآن، وهي تراعي توطين اهداف التنمية المستدامة التي تم تكييفها مع السياق المصري الذي يغطي 27 محافظة، وتركز في الأساس على تمكين الشباب واستهدافهم في المرحلة العمرية من 18-35 عامًا.
وقالت الدكتورة شريفة شريف أن المبادرة تهدف في الأساس إلى التعليم والتمكين من خلال نشر الوعي، وتدريب الشباب المصري لتحقيق رؤية مصر 2030، حيث يتم التدريب في المبادرة على 3 مراحل تنتهي بورش عمل مكثفة على أرض الواقع يقدمها فريق من الخبراء في مختلف المجالات، موضحة أن المرحلة الأولى تتمثل في المستوى التمهيدي والتي تشمل مجموعة من المحاضرات الأونلاين على منصة “استدامة”، ثم المستوى المتخصص، فالمستوى الاحترافي.
وأوضحت شريف أن المبادرة تستخدم أدوات تدريب متعددة بما في ذلك كتيبات وإرشادات خاصة تشمل المحاور الفنية والمفاهيم والمصطلحات المتعلقة بالاستدامة، مشيرة إلى أن المبادرة تعتمد بشكل كبير على التعلم التفاعلي والتجريبي الذي يعتمد على أدوات التحفيز والمحاكاة.
كما لفتت المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة إلى مختبر الابتكار المستدام، والذي يعمل كحاضنة للشركات الناشئة التي تعمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة ويقدم الدعم الفني لتطوير نماذج الأعمال، موضحة أنه شارك بالمختبر 199 مشارك وتخرج منه 14 شركة ناشئة منهم 8 شركات من خريجي كن سفيرًا، ويتم حاليا احتضان 11 شركة ناشئة، مشيرة إلى مشاركة مبادرة كن سفيرًا في مؤتمر الأطراف للمناخ COP27 الذي استضافته مصر نوفمبر الماضي بشرم الشيخ.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

أحدث الأخبار

1 من 5٬263

مراجعات

1 من 5٬263