بعثة بين مصر وكوت ديفوار لنادي إفريقيا والتنمية التابع لمجموعة التجاري وفا بنك

نظم نادي إفريقيا والتنمية التابع لمجموعة التجاري “وفا بنك” والتجاري وفا بنك إيجيبت والشركة الإيفوارية للبنك برعاية جهاز التمثيل التجاري المصري التابع لوزارة التجارة والصناعة المصرية، بعثة متعددة القطاعات بين مصر وكوت ديفوار.

وتم انعقاد المؤتمر الخاص بإطلاق البعثة بفندق راديسون بلو، في أبيدجان، يومي الاثنين 29 أبريل والثلاثاء 30 أبريل 2024، حول موضوع ” مصر – كوت ديفوار جسر للأعمال”

ترأس جلسة الافتتاح، سليمان دياراسوبا، وزير التجارة والصناعة في جمهورية كوت ديفوار، وتهدف هذه البعثة إلى تسهيل العلاقات التجارية بين عملاء التجاري وفا بنك إيجيبت وعملاء الشركة الإيفوارية للبنك، برعاية وزارة التجارة والصناعة المصرية وبدعم من وكيل أول وزارة التجارة والصناعة ورئيس جهاز التمثيل التجاري المصري يحيى الواثق بالله، الذي تواجد خلال البعثة إلى جانب حوالي ثلاثين مستثمرًا من مصر. وشملت هذه البعثة عدداً من الشخصيات البارزة، ولقاءات التعاون الاستثماري جمعت ما يزيد عن مائة من قادة الأعمال من مصر وكوت ديفوار، فضلاً عن زيارات ميدانية، بما في ذلك زيارات البنية التحتية لميناء أبيدجان المستقل.

أعرب إسماعيل دويري، المدير العام المنتدب لمجموعة التجاري وفا بنك، عن سعادته بالسماح لعملاء فرعي المجموعة بمصر وكوت ديفوار، تماشياً مع طموحات نادي أفريقيا والتنمية، بالالتقاء والقيام بأعمال تجارية معاً. كما جدد التزام مجموعة التجاري وفا بنك بدعم تنمية الاقتصاد الإفريقي وتعزيز التجارة بين دول القارة.

من جانبه، رحب يحيى الواثق بالله، وكيل أول وزارة التجارة والصناعة في جمهورية مصر العربية ورئيس جهاز التمثيل التجاري المصري، بمبادرة نادي أفريقيا والتنمية والبنوك الشريكة لتنظيم هذه البعثة متعددة القطاعات. كما أكد استعداد مصر لتعزيز علاقاتها الاقتصادية مع كوت ديفوار وتعزيز التجارة بين البلدين.

وسلط معاوية الصقلي، العضو المنتدب للتجاري وفا بنك إيجيبت، الضوء على الأهمية الحاسمة للشراكة بين التجاري وفا بنك إيجيبت وجهاز التمثيل التجاري المصري ونادي أفريقيا والتنمية. وتهدف هذه الشراكة الاستراتيجية إلى تعزيز التبادلات الثنائية بين الفاعلين الاقتصاديين المصريين ونظرائهم في البلدان التي تعمل فيها مجموعة التجاري وفا بنك، وبالتالي تعزيز التكامل الإقليمي والنمو الاقتصادي المتبادل. وأكد على التزام التجاري وفا بنك إيجيبت بدعم عملائه في تنميتهم والمساهمة في ازدهار الاقتصاد الافريقي.

ومن جانبه، تحدث محمد الغازي، المدير العام للشركة الإيفوارية للبنك، عن أهمية إقامة علاقات اقتصادية جديدة بين كوت ديفوار ومصر، وهما دولتان يوحدهما تاريخ غني من الشراكة. بالنسبة له، فإن هذه البعثة متعددة القطاعات، هي بمثابة جسر يربط بين مختلف الطموحات، ورمز لتعزيز الشراكات التجارية. كما أكد على الإمكانيات الهائلة والفرص العديدة للتعاون بين البلدين، داعيًا مختلف الجهات الفاعلة إلى الجمع بين معرفتها وخبراتها لتحقيق تبادلات مثمرة في مجال التجارة والأعمال.

وذكرت منى قادري، مديرة نادي أفريقيا والتنمية، بأن الهدف من هذه البعثة هو تمكين الشركات الإيفوارية والمصرية من الالتقاء والتبادل وإقامة علاقات تجارية. كما شددت على أهمية المعلومات والربط الشبكي لتعزيز تنمية التجارة بين البلدين.

وفي الختام، هنأ سليمان دياراسوبا، وزير التجارة والصناعة في جمهورية كوت ديفوار، منظمي هذه البعثة متعددة القطاعات وشجع الشركات الإيفوارية والمصرية على اغتنام فرص التعاون المتاحة لهم. كما أكد مجدداً التزام الحكومة الإيفوارية بخلق بيئة مواتية لتطوير الأعمال وتشجيع الاستثمار.

وشهدت حلقات النقاش التي تلت ذلك مشاركة شخصيات بارزة في المشهد الاقتصادي في كوت ديفوار، ومن بينهم: سوالنج أميشيا، رئيسة المركز الإيفواري للنهوض بالاستثمارات CEPICI، داودا كوليبالي، المدير العام للتجاري غرب أفريقيا، ويحيى الواثق بالله، وكيل أول وزارة التجارة والصناعة ورئيس جهاز التمثيل التجاري المصري، وسيريكي سانجار، المدير العام لشركة Opes Holding ورئيس الغرفة الوطنية للمطورين المعتمدين، وستيفان أفروز، المدير العام لمجموعة كايدان ورضا بنجلون، الرئيس المدير العام لمجموعة آيتك.

ومكنت هذه المهمة متعددة القطاعات، التي تم تنظيمها في إطار نادي أفريقيا والتنمية، من عقد 240 لقاء تجاري لصالح مائة شركة مصرية وإيفوارية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

أحدث الأخبار

1 من 5٬009

مراجعات

1 من 5٬009