https://pinup-play.in/https://1-win-online.com/slot 1winpin up azerbaycanpinup

أكبر خمس وكلاء للسيارات فى مصر يوقفون تسليم حصص الموزعين لأجل غير مسمى

السيارات الاوروبية

أبلغت كلا من شركات «المنصور،والقصراوى جروب، وأوتوموتيف، وغبور أوتو، والشركة العالمية للتجارة والتوكيلات «EIT» والمصرية التجارية » كل موزعيها المعتمدين بالتوقف عن تسليم حصص السيارات الجديدة المقرر توريدها من بعض طرازاتها خلال الفترة المقبلة، بسبب تراجع حجم المخزون لديهم، وعدم قدرتهم على إستقدام أى شحنات جديدة

وصرح شعبان الحاوى، رئيس شركة «الحاوى لتجارة السيارات» والموزع المعتمد للعديد من العلامات التجارية، إن هناك العديد من الوكلاء المحليين توقفوا عن تسليم الحصص المقررة للموزعين لأجل غير مسمى، بسبب تراجع حجم المخزون لديهم، وعدم قدرتهم على إستقدام أى شحنات جديدة من الخارج فى ظل القيود المفروضة على عمليات الاستيراد.

وكشف أن هناك عدد من وكلاء العلامات الكورية والفرنسية خفضوا أعداد الكميات الموردة للموزعين شهريًا؛ لتتراوح من 1 إلى 5 سيارات فقط من كل طراز، وأكد أحد موزعى السيارات أن «غبور أوتو» أبلغت بعض موزعيها بعدم تمكنها من تسليم الحصص المقرر توريدها من بعض الطرازات من بينها «هيونداى توسان، وإلنترا CN7، وبايون، وكريتا، وأكسنت HCI» بسبب عدم توافرها خلال الفترة الحالية.

يشار إلى أن «جى بى غبور أوتو» أعلنت فى وقت سابق، عن عدم توافر 6 طرازات منتمية للعلامة الكورية «هيونداي»؛ هى «توسان، وكريتا، وإلنترا CN7، وبايون، وأكسنت HCI، وستاريا»، وأعلن بعض الموزعين عن  أن «المنصور للسيارات» بتقليص أعداد الكميات الموردة من طرازات «MG» للموزعين لتصل إلى 10 مركبات كحد أقصى لكل موزع خلال يوليو الماضى.

وقال محمد فتحي، مدير إدارة المبيعات والمشتريات فى شركة «أباظة موتور واى» أن العديد من وكلاء السيارات ومنهم «غبور أوتو، والمنصور، والقصراوى جروب» أبلغوا موزعيهم بتخفيض إجمالى الكميات الموردة من بعض الطرازات المنتمية للماركات التجارية «بيجو، وأوبل، وستروين»؛ وذلك فى محاولة لتجنب نفاد المخزون لديهم، وإمكانية استمرار تسليم الحصص للموزعين لأطول فترة.

وصرح أن السوق المحلية بدأت تعانى بشكل كبير من نقص أعداد الطرازات المطروحة وعلى رأسها “الأوروبية” بسبب تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية التى أثرت سلبًا على سلاسل امداد مكونات الإنتاج الخاصة، فضلا عن تراجع الطاقة الإنتاجية لمصانع السيارات العالمية، وقال أن الفترة الماضية شهدت قلة فى معروض بعض الطرازات المنتمية للماركات التجارية فولكس فاجن، وسيات، وسكودا.

وأشار إلى أن النسبة الأكبر من موزعى السيارات رفعت أسعار طرازاتها بشكل غير رسمى تحت مسمى «الأوفر برايس»، لتعويض الخسائر المالية التى يتكبدونها من انخفاض المبيعات، بنسب تتعدى %50 وتراجع أعداد الكميات الموردة من الوكلاء المحليين.

وصرح أحد الموزعين المعتمدين لـ«كيا» أن الوكيل المحلى للعلامة الكورية قام بتسليم كميات محدودة من طرازات الجيل الجديد من «كيا سبورتاج» بما يتراوح من 2 إلى 5 مركبات كحد أقصى لكل موزع.

وتراجع مبيعات السيارات كان لكافة الأصناف سواء الركوب (الملاكي) أو سيارات النقل الجماعي “الباص والميكروباص” لكن سنركز في هذا التقرير على تراجع مبيعات السيارات الملاكي لأنها تهم الشريحة الأكبر في المجتمع المصري، وشهدت مبيعات السيارات الملاكي هبوط بنحو الثلث في شهر يونيو 2022، وفقا للبيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات المصري (أميك)، 2022، والذي كشف تراجع مبيعات الملاكي بنسبة 35% على أساس سنوي لتصل إلى 12.3 ألف سيارة.

وانخفاض مبيعات السيارات في مصر ليس لشهر يونيو 2022 فقط، لكن هذا الانخفاض هو التراجع الشهري للشهر الرابع على التوالي، مع استمرار نقص المعروض وكذلك المبالغة من بعض التجار في رفع أسعار الطرازات الشعبية التي عليها طلب كبير في البلاد.

رغم هذا الهبوط الملحوظ في مبيعات السيارات خلال يونيو 2022، إلا أن هناك ارتفاع في عدد السيارات المباعة خلال يونيو عند المقارنة بشهر مايو الماضي، إذ شهدت المبيعات زيادة بـ 500 سيارة حيث سجلت مبيعات السيارات في مايو 2022 قرابة 11.8 ألف سيارة وارتفع هذا الرقم إلى 12.3 ألف سيارة.

قد يعجبك ايضا

تعليق 1
  1. […] شركة المنصور للسيارات وكيل سيارات شيفروليه وإم جي وأوبل في السوق المصرية، عن […]

اترك رد

أحدث الأخبار

1 من 5٬235

مراجعات

1 من 5٬235